لعبة جديدة تشكل خطر على أطفالنا

لعبة جديدة تشكل خطر على أطفالنا


    لعبة جديدة تشكل خطر على أطفالنا ؟
    بسم الله الرحمان الرحيم ،
    أما بعد :


    يشتكي الكثير من الآباء عبر العالم من إدمان ابناءهم لالعاب الفيديوا التي أصبحت تشكل خطرا كبير على حياتهم و مستقبلهم ، مع جعل العديد من الأولياء يتوجهون بأطفالهم إلى مراكز التخلص من الإدمان و الأطباء النفسانيين بغرض مساعدتهم على التخلص من سلبيات تلك الألعاب ..
    لذلك اردنا ان نقدم لكم من خلال مدونتكمالمحترف للشروحات ،  سلسة من الألعاب التي قد تشكل خطر على حياة أطفالكم ، و ما عليكم الأن هو الإشتراك في مدونة المحترف للشروحات  و متابعة مقالاتنا حتى الأخير ..
    نبدا اليوم من اللعبة التي صنفت ضمن الخطيرة على الأطفال ، بل و أطلق عليها بالعبة الإنتحار في موقع التواصل الاجتماعي  ما جعل الكثير من المتخصصين يطرحون جدلا واسعا حول هذه اللعبة أو الآفة الخطيرة على أطفالنا .
    هي لعبة مومو momo  ، و هي عبارة عن تحدي تم  إطلاقه عبر موقع التواصل الاجتماعي واتساب ، و التي لاقت إنتشارا في العديد من بلدان العالم خصوصا الولايات المتحدة الامريكية و روسيا .
    حيث أكد العديد من متتبعي هذه اللعبة ان قصتها بدات  من ضحية أرجنتينية لا تتجاوز الثلاثة عشر من عمرها ن لتتسبب في مقتل أكثر من 130 قتيل ..
    و قد ذكر العديد من رواد مواقع التواصل الإجتماعي في البلدان المتضررة ان هذا التحدي الخطير موجه خصيصا للمراهقين و الأطفال عبر واتساب ، حيث يتم توجيه لهم رسائل تهديد في حالة عدم اللعب او دخول التحدي او حتى الخروج منه ...؟
    و يعتبر الأطفال بنيتهم الصادقة ان التحدي مجرد لعبة لتسلي و لكن في حقيقة الأمر عبارة عن تحدي خطير جدا على أطفالنا و قد اشتهر بمصطلح momo challenge  ، و إرتبط هذا التحدي بحادثة خطيرة جدا تتمثل في إنتحار طفلة صغيرة لا تتجاوز الثلاثة عشر من عمرها ، و تحديدا في أحد المناطق الشهيرة بالارجنتين ، لينطلق التحدي إلى روسيا و الولايات المتحدة الامريكية و العديد من بلدان العالم ن ليصل ضحايا اللعبة على ما يقارب 120 ضحية تتراوح أعمارهم بين فترة المراهقة إلى الطفولة ... !!

    هذه الحصيلة الخطيرة جدا بمثابة تحذير لجميع الاولياء في عالمنا العربي لتحذيرهم من خطر هذه اللعبة على أطفالنا ، و ما يجب عليهم من حضر لهذه اللعبة و مراقبتهم عند إستخدام شبكة الانترنت و حضر التطبيقات التي قد تسبب خطر على انفسهم أو حتى سلوكياتهم ..

    > طرق حماية الأطفال من الألعاب الخطيرة :
    المعلوم ان توقيف هذه الألعاب و غيرها من الأخطار الموجهة للأطفال من خلال شبكة الانترنت صعب جدا ، و لكن مطلوب من الآباء هو حماية أبناءهم من خلال جملة من التعليمات التي سنقدمها في هذه النقاط المتتابعة :
    ·         متابعة الأطفال و معرفة إهتماماتهم و المحتوى المعروض لهم من خلال شبكة الانترنت .
    ·         التوعية و الحرص على الفهم العميق لسلبيات الأنترنت و الأغراض السيئة منها .
    ·         التقرب من الأطفال و تأكيد الأمان لهم ن و على انه لا أحد يمكنه فرض عليهم شيئ لا يرغبون بالقيام به .
    ·         البحث و الحصول على أدوات و برامج الحماية و المراقية الأبوية .

    > أعراض تنبهك على ان أطفالك يتعرضون لمحتوى خطير :
    بعد مراقبة الآباء لأطفالهم و قيامهم بواجبهم الكامل إتجاههم ، الآن يجب على ألأولياء من معرفة أعراض هذه الألعاب التي تظهر على الأطفال في حالة إستخدامها ن ما يمكن الآباء من مراقبة و إتباع أطفالهم في هذه الفترة الصعبة من حياتهم :
    حذف بياناته الشخصية على الأنترنت ، و محاولته المتكررة في الحصول على السرية عند إستخامه الألعاب .
    ·         قضاء وقت طويل جدا على مواقع التواصل الاجتماعي و الحديث مع الغرباء .
    ·         الجلوس في أماكن مخفية عند غستخدام الأنترنت ، و الإضطراب عند و جود الأهل امامه .
    ·         الغضب لاتفه الأسباب و إدمانه مواقع غريبة .؟
    ·         هاتفه الذكي مليئ بعناوبن البريد و الأرقام المشبوهة و الغير مألوفة عند الآباء .
    ·         السّرية المطلقة، خصوصًا حول نشاطه عبر الإنترنت.

    إلى هنا قدمنا لكم هذا الموضوع الرائعة حول لعبة مومو momo  الخطيرة على الأطفال ، نتمنى لكم التوفيق و السداد مع دوام الصحة و العافية ن نترككم في رعاية الله و حفظه ،
    السلام عليكم .




    مدون محترف
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع مدونة المحترف للشروحات .

    إرسال تعليق