لماذا نذهب للمواقع الإباحية ؟

لماذا نذهب للمواقع الإباحية ؟

    لماذا نذهب للمواقع الإباحية ؟
    بسم الله الرحمان الرحيم ،
    أما بعد :

    يظهر لنا أنه سؤال غريب .. ! 

    لكن هو سؤال يجب أن نطرحه في أنفسنا و نجد له إجابة ...؟

    فإذا كنا نعلم و نوقن بالآثار السلبية للإباحية في حياتنا ، و إذا كنا نؤمن بأثرها السلبي على سعادتنا في الحياة الزوجية، و إذا كنا نفهم و نلاحظ أن الإباحية تدمر حاضرنا و مستقبلنا  ..

    فلما إذن نشاهد الإباحية ؟ و نسرع في زيارة المواقع الإباحية ؟

    و مع كل هذا الكلام و كل تلك الآثار التي في داخلك من الدونية و الإحتقار إلى أنك لا تستطيع التوقف .. !

    إذن يا صديقي هذا الأمر يحتاج إلى دراسة عميقة ، ففهمك للإباحية و أثرها عليك ضعيف جداا ، و نحن نحتاج أكثر من مجرد معلومة للتخلص من هذا الإدمان ، فنحن نحتاج إلى فهم عميق جدا ..


    الإباحية يا صديقي العزيز تغير تفكيرك للكثير من الأشياء المحيطة بك ..، لنظرتك للزواج و العلاقة الزوجية ، و حتى للمرأة و الأنثى .. إنها تتحكم بك  بشكل كامل من خلال تغيير كميائية الدماغ و جعله يطالب بالمزيد منها و لن يكتفي حتى و ضعت له أجمل نساء العالم ، فعقله البشري صار ممتلئ بأطنان من قذارة الفديوهات ، و الصور الخليعة ، و المعلوم أن وراء كل هذا أعراض إنسحابية مؤقتة ..

    فالذين يتوقفون عن مشاهدة الإباحية أو عن العادة السرية يعانون من أعراض مؤقتة قد تجعلهم يسقطون في الفخ مرة أخرى نتيجة عدم فهم هذه الأعراض ، فهم تحت تأثير أحاسيس و عواطف غير مفهومة ، أو حتى  توقف النزوات الجنسية لأسابيع ..

    و الأكيد بعد أن عرفنا هذا ، أو أنك قد تعرفه من قبل لازالت الرغبات المتعلقة بالإباحية موجودة في داخلنا  أو مازلنا نتوجه للإباحية .. ! 

    و هذا يعود لأسباب عديدة حسب كل شخص و هي التي تقوده نحو القذارة ، دعنا نطرح بعض الأمثلة ..


    فمثلا عند الطفولة عقولنا مرنة جدا و هي أشبه بالفخار الذي يمكن من خلاله صناعة القوالب ، و الأكيد أن فترة الطفولة هي الفترة التي يصنع فيها قالب الإنسان ، فإذا صنع القالب معوجا فإنه يؤثر على صاحبه مدى الحياة ، لذلك يشير الكثير من الأخصائييين على أن العديد من حالات الشذوذ الجنسي و إدمان الإباحية ، و غير ذلك ..سببها إعتداءات جنسية حدثت لأصحابها في فترة الطفولة .

    خصواصا  الجيل المولود بين 1980 حتى 1995 و الذي تعرض للأنترنت دون أن يعرف مالذي يحدث حقيقة ، عالم غير العالم الذي نراه .. ! من دون مراقبة و من دون نصائح نفسية و توعوية تحمينا من ذاك المرض ..

    فالجميع تعرض لذاك المحتوى السئ في تلك الفترة من دون إستثناء و القليل الذي تمكن من إنقاض نفسه ،  أما الآخرون فتحولت إلى عادة يومية  ، أو دعني أقول إلى راحة نهاية الأسبوع ..

    فالعوامل كثيرة جدا و لا يمكن حصرها في الجوع و الوحدة و التعب ، بل هي مجموعة من الأحداث و المشاعر المرتبطة التي تسبب قيضة الإدمان ، نسأل الله العافية ..

    إلى هنا قدمنا لكم موضوع شامل عن لماذا نذهب للمواقع الإباحية ،  إذا كنت مهتم بمواضيع أخرى تتعلق بالإباحية ، العادة السرية ، الشذوذ الجنسي ، و الامراذ النفسية ، لا تنسى الإشتراك في مدونة  ويكي للشروحات و متابعة المقالات حتى الأخير ..



    نتمنى لكم التوفيق و السداد و حصول السعادة و العافية ، نترككم في  رعاية الله و حفظه ،

    السلام عليكم .


    هو موقع أسس سنة 2019 على يد أحد أفضل المدونين العرب خلال الثلاث سنوات الأخيرة ، يهدف إلى تحسين المحتوى العربي في مختلف الميادين و المجالات ، و يرتكز في عمله على كتاب يستندون على آخر المعلومات المتاحة في العالم من خلال الترجمة و إعادة صياغة المقالات بشكل أكثر تشويق لإرضاء شغف المتتبع العربي .


    أبلغ أمنياتنا أن تساعدنا على إستكمال المشروع من خلال المساهمة في المواشع التي نقدمها  حسب القدرة و الإستطاعة ، سواء من خلال التعليقات أو الإشتراك في الموقع ، او حتى إثراء الموقع بمقالاتكم المميزة  لنتعرف أكثر على إمكاناتكم التدوينية التي قد تعجل بإلتحاقكم إلى مشروع ويب للشروحات .

    إرسال تعليق

    اعلان